قصة الكون

تأليف: جون جريبين
الأقسام: علوم, مترجم
كيف نما الكون من كرة نارية متناهية في الصغر إلى حجمه الحالي؟ وما مصدر الحياة على الأرض؟ كيف تنشأ الكواكب؟ وما مآلها؟ ومن أين لنا معرفة ذلك كله على أي حال؟ جون جريبين من أشهر الكتاب البريطانيين في مجال العلم والعلماء الذين أرسوا دعائمة, وقد قرر أن يرصد في هذا الكتاب تاريخ أعظم الموضوعات على الإطلاق وهو الكون نفسه من بدايته إلى نهايته(وما وراء ذلك).

فتاريخ عالمنا بأكمله يمتد من " الانفجار الكبير " قبل 14 مليار عام ، وما أعقبه من نشأة النجوم والمجرات وظهور أول أشكال الحياة على سطح الكوكب ، إلى أحدث الأفكار عن المادة المظلمة و نظرية كل شيء، وما وراء ذلك من احتمال حدوث " انسحاق كبير " أو " تمزق كبير " في المستقبل.

Buy from قراءة
Buy from تحميل
Buy from اقتباسات

تاريخ موجز للزمان : من الإنفجار الكبير حتى الثقوب السوداء

تأليف: ستيفن هوكينج
الأقسام: تاريخ, علوم, مترجم
كتاب تاريخ موجز للزمان هو بمثابة رحلة لملاح بارع يجوب آفاقا عجيبة في علم التكوين والفيزياء، مستنداً إلى موهبة علمية فذة وسعة أفق خلاقة بحثاً عن الطريق إلى نظرية علمية كبرى توحد سائر النظريات.

وكتابه هذا أول كتاب يؤلفه لغير المتخصصين، وقد اثار ضجة كبرى في الأوساط الثقافية والعلمية. ويتناول فيه الزمان والكون وطبيعتهما. وأى تناول كهذا لا بد وأن يؤدى إلى الحديث عن الحركة وانفضاء والنجوم والكواكب والمجرات. ويستعرض الكتاب بأبسط أسلوب ممكن مسيرة النظريات الكبرى عن الزمان والكون إبتداءا من أرسطو فجاليليو ونيوتن وإينيشتين. ثم يقوم الموقف بفكرة في اعماق الفضاء في مغامرة فدة، مهتدياً بالعلم مع الخيال النشط الخلاق، في محاولات لإيجاد خطوط نظرية جديدة توحد أهم نظريات القرن العشرين بلا تناقض، وخاصة نظريتي النسبية وميكانيكا الكم. ونظرية موحدة كهذه قد يكون فيها الإجابة عن أسئلة لطالما حيرت العلماء وما زالت تحيرهم، فهل يمكن أن ينكمش الكون مثلا بدلاً من أن يتمدد؟ وهل يرتد الزمان وقتها وراء بني البشر موتهم قبل ميلادهم؟ وهل للكون بداية و/أو نهاية؟ وكيف تكونان؟ وهل للكون حدود؟ إن إينشتين قد جعل للمكان - الزمان أربعة أبعاد، فماذا لو كان الكون أبعاد أكثر؟ كان يكون له مثلاً أحد عشر بعداً أو أكثر؟

هذه بعض المسائل التي تناولها الكاتب في كتابه تاريخ موجز للزمان بأسلوب جلي مبسط ومثير بما يشد القارئ طول الوقت، وربما جعل النقاد العلميين يصفونه بأنه كتاب كلاسيكي منذ ظهوره، فهو من علامات الطريق في فلسفة ومنهج العلم بحيث لا غنى لمثقف من الإطلاع عليه.

Buy from قراءة
Buy from تحميل
Buy from اقتباسات