تشريح الثورة: دراسة تحليلية للثورات

تأليف: كرين برنتن
الأقسام: تاريخ, سياسة, مترجم
كتب كرين برينتن "تشريح الثورة" عام 1938 وأعيد طبعه عام ،1956 ووسعه برينتن عام 1964. يحلل مؤلف الكتاب ميول مجتمع يسبق ثورة كبرى، وهو يرى أنه يجمع بين التوترات الاجتماعية والسياسية بسبب التدهور التدريجي لقيم المجتمع. إن فكرته عن الثورة هي أنها عملية قلب السلطة مما يؤدى إلى تولي المتطرفين السلطة ثم تهدأ الأمور. وقد شبه الثورة بحمى ترتفع بسبب شكاوى أفراد شعب ما. ومن أعراض هذه الحمى انهيار هيكل السلطة. تستعر الحمى ثم يصبح واضحا أن الناس لا يتحملون تلك الحمى وتحل سلطة أفضل محل هذا الاهتياج ويصبح الشعب أسعد. إن فكرة برينتن عن الثورة هي أنها في الحقيقة جدول معين للأحداث التي يفترض أنها تحدث. إنها تظهر التغيير والحمى وحسم الثورة. ويرى برنتن أن الثورة عبارة عن عملية وأنه لا يحدث تغيير جوهري من مرحلة ما قبل الثورة إلى مرحلة ما بعد الثورة. غير أن نظرية برينتن استندت على الثورة قبل عام 1945.
Buy from قراءة
Buy from تحميل
Buy from اقتباسات

اللاسلطوية: مقدمة قصيرة جدا

تأليف: كولين وارد
من سلسلة: مقدمة قصيرة جداً
الأقسام: سياسة, فلسفة, مترجم
عادةً ما تستحضر كلمة «اللاسلطوية» في الذهن صورًا للاحتجاج العنيف ضد الحكومات، ومؤخرًا أصبحت تستحضر صورًا للمظاهرات الغاضبة ضد كيانات على غرار البنك الدولي وصندوق النقد الدولي. لكن هل اللاسلطوية مرتبطة حتمًا بالفوضى والاضطرابات العنيفة؟ وهل اللاسلطويون ملتزمون بأيديولوجية متسقة؟ وما مفهوم اللاسلطوية تحديدًا؟ في هذه المقدمة القصيرة جدًّا يتناول كولين وارد اللاسلطوية من وجهات نظر متعددة: نظرية وتاريخية ودولية، وكذلك من خلال استكشاف كتابات أهم المفكرين اللاسلطويين، من كروبوتكين إلى تشومسكي. وأيًّا كان الاتجاه السياسي للقارئ، فإن الطرح الذي يقدمه المؤلف يضمن له فهمًا أفضل بكثير لمفهوم اللاسلطوية بعد قراءة هذا الكتاب.
Buy from قراءة
Buy from تحميل
Buy from اقتباسات

تاريخ الثورة الفرنسية

تأليف: ألبير سوبول
الأقسام: تاريخ, مترجم
يقول الكاتب إن الثورة الفرنسية منذ حينها، تقع في قلب تاريخ العالم المعاصر نفسه في ملتقى التيارات الاجتماعية والسياسية المختلفة التي تقاسمت الأمم وما تزال تتقاسمها، فهي ابنة الحماسة تلهب الرجال بذكرى صراعاتها في سبيل الحرية والاستقلال، كما تلهبهم بحلمها عن الحرية الأخوية أو تثير حقدهم، فهي تحصر هجمات الامتياز والتقليد، أو تسمر العقل بجهدها العظيم في سبيل تنظيم المجتمع على أسس عقلية.

فالثورة مع كونها موضوع إعجاب دائماً، وموضوع خوف دائماً تستمر حية أبداً في وجدان الرجال. من هذا المطلق جاءت فكرة هذا الكتاب الذي ضم دراسة تناول الكاتب من خلالها تاريخ الثورة الفرنسية استهللها بتمهيد كان بمثابة كشف عن حال المجمع الفرنسي قبل الثورة حيث تحدث في فصول هذا التمهيد الثلاث في أزمة المجتمع والمؤسسات ثم عن مقدمة الثورة البرجوازية وتمرد الأرستقراطية لينتقل ومن خلال أقسام الكتاب الثلاث للحديث عن الأمة والملك والقانون حيث تناول في هذا القسم موضوع الثورة البورجوازية والحركة الشعبية (1789-1792) وذلك من خلال فصول خمسة دارت حول الثورة البورجوازية وسقوط النظام القديم (1789)، الجمعية التي سببه وفشل الحل الوسط (1790) البورجوازية التأسيسية وإعادة بناء فرنسا، الجمعية التأسيسية وهرب الملك (1791)، الجمعية التشريعية، الحرب وسقوط العرش، أو القسم الثاني من الكتاب فقد خصصه للحديث عن استبداد الحركة الثوروية والحركة الشعبية وجاء ذلك ضمن فصول خمسة تناول فيها مفاصل عدة في تلك الثورة وهي: نهاية الجمعية التشريعية، الانطلاقة الثوروية والدفاع القومي، المؤتمر الوطني الجيروندي، إفلاس البورجوازية الليبرالية، الحركة الشعبية ودكتاتورية السلامة العامة، انتصار الحكومة الثورية وسقوطها، المؤتمر الوطني الترميدوري، الردة البورجوازية ونهاية الحركة الشعبية... منتقلاً بعد ذلك إلى القسم الثالث الذي جاء في عنوان بلاد حكمها الملاكون، جمهورية بورجوازية وتضامن اجتماعي تناول في فصول الثلاث الحديث حول نهاية المؤتمر الوطني الترميدوري، حكومة الإدارة الأولى، فشل الاستقرار الليبرالي، الإدارة الثانية، نهاية الجمهورية البورجوازية منهياً الكتاب بخاتمة دارت حول الثورة وفرنسا المعاصرة والإرث الثوري.

Buy from قراءة
Buy from تحميل
Buy from اقتباسات